اهمية الماء والعصائر للصائم

عنصر الماء هو العنصر الغذائى الذى لا يستطيع الجسم السليم إدخاره لذا فمن الممكن أن يعيش الإنسان أياماً طويلة بلا غذاء لكن غياب الماء قد يتسبب فى هبوط ضغط الدم الحاد الذى قد ينتهى بالإغماء؛ وغياب السكر قد يتسبب فى نقص نسبة الجلوكوز فى الدم الأمر الذى يعد من المتاعب الصحية الخطيرة؛ لذا فعلى الصائم أن يتنبه إلى ما يحقق له التوازن البيولوجى أثناء الصيام.

فلا ننسى أيضا الماء المتكونه في فى الفواكه والخضروات خاصة الخيار، الكرفس، الهليون، البطيخ والشمام والكنتالوب.
عصير الجزر والطماطم أو التفاح الأخضر مع الجزر والكرفس والبرتقال أحد العصائر عالية القيمة قليلة السكر، كوب واحد منه فى السحور يمدك بكل ما تحتاجه من معادن وفيتامينات لليوم التالى.

تناول الخضراوات الطازجة والفاكهة فى السحور يمثل رصيداً من المياه التي تقينا من العطش خاصة الفواكه مثل الشمام والبطيخ ومن الخضراوات الخيار الذى قد يروى العطش بصورة تفوق الماء.

عصير التوت:

يعتبر التوت من أهم العصائر حيث يفيد في حالات فقر الدم وبالأخص الأنيمياء وأورام الحلق واللثة وله تأثير كبير في خفض درجة الحرارة ولذلك ينفع كثيراً في أمراض الحميات ويفيد في حالة الشعور بالعطش ولذلك فهو الذي يروي عطش الشباب في رمضان.

عصير قمر الدين:

العصير المفضل لدى كبار السن في رمضان فما هو قمر الدين وأشهر أنواع المشمش الذي يصنع منه قمر الدين هو المشمش الحموي. يحتوي قمر الدين على فيتامينات PP , C , B , A ومواد سكرية ومادة مشابهة للكاروتين ومواد دهنية ومواد نشوية ومواد عفصية ومعادن مثل الفوسفور والمغنسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم والحديد والصوديوم والكبريت والمنجنيز والفلور والبروم والكوبلت وحمض الليمون وحمض النعناع والطرطير.

يستعمل قمر الدين في شهر رمضان كمشروب شعبي مشهور في أغلب الدول العربية ويحضر هذا المشروب بنقع كمية من قمر الدين حسب عدد الأفراد في الأسرة في إناء لمدة 4 ساعات ثم يحرك مع الماء جيداً ويصفى ثم يقدم بارداً ليشرب قبل تناول الفطور. يستعمل قمر الدين أو المشمش المجفف على نطاق واسع في علاج الإسهال والطمث وسوء الهضم وكذلك زيادة حموضة الدم والضعف العام. يفيد قمر الدين للعطش وفي تنظيم عمل الأمعاء ومن الأفضل شرب شراب قمر الدين قبل الأكل.

Leave a Reply