دراسة: الاستيقاظ مبكرا يؤثر على سلوك الفرد ليلا

توصلت دراسة أمريكية إلى أن الأشخاص الذين يستيقظون مبكرا هم أكثر عرضة للتصرف بشكل غير لائق خلال ساعات الليل.

ووجد علماء النفس أن هناك مستويات مختلفة من الصدق اعتمادا على وقت الاستيقاظ من النوم، كما توصلوا إلى وجود علاقة بين الخيارات الأخلاقية ومثل هذه الساعات الداخلية.

وقالت سونيتا ساه، الباحثة فى جامعة هارفارد الأمريكية، إن هذا الأمر تكون له آثار على أماكن العمل .

ودرس الباحثون سلوك نحو 200 شخص شاركوا فى ألعاب واختبارات لحل بعض المشكلات دون أن يدركوا أنه يجرى قياس مستوى صدقهم وأمانتهم.

وبحثت الدراسة العلاقة بين اتخاذ القرارات الأخلاقية و النوع الزمني للأشخاص ووقت الرغبة فى النوم أو تمتع الشخص بمزيد من الطاقة. وتوصلت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يستيقظون مبكرا، والذين أطلقت عليهم اسم الكروان يتصرفون بشكل أخلاقى أكثر خلال الصباح، فى حين أن البوم الذين يستيقظون متأخرا يكونوا أكثر صدقا أثناء الليل.

ووفق الدراسة فقد زاد مستوى عدم الصدق عندما يكون الأشخاص خارج الفترات الزمنية المفضلة لديهم.

وقالت الدراسة: فى الصباح، يكون مستوى صدق الأشخاص الذين يفضلون الفترات المسائية أقل من الأشخاص الذين يفضلون الفترات الصباحية .

وتوصلت الدراسة، التى أجراها أكاديميون بجامعة جونز هوبكنز وجامعة واشنطن، إلى أن السلوك الأخلاقى يرتفع خلال الفترات التى يفضلها كل شخص من اليوم .

وقالت ساه، الأستاذ المساعد فى قسم أخلاقيات الأعمال بجامعة جورج تاون، إن النتائج لها تداعيات كبيرة على أماكن العمل التى تعتمد على القرارات الأخلاقية والصدق، لاسيما الأماكن التى تعتمد على فترات دوام مختلفة.

وحسب موقع بى بى سى ، أثارت الدراسة تساؤلات حول ساعات وطبيعة العمل، إذا كان قرار العاملين سيتأثر بـ النوع الزمني .

ويبدو أن الخيارات الأخلاقية مثل الالتزام بقواعد الاختبار، ستتغير مع الساعات الداخلية للجسم وأوقات اليوم المختلفة، حسب ما توصلت إليه الدراسة.

Leave a Reply